وقت العمل الاثنين - السبت 9 صـ حتى 9 مـ الاحد 10 صـ حتى 3 بعد الظهر
البريد الالكتروني info@seldacenter.com seldacenter@gmail.com
رقم خدمة العملاء 00‎90‎553068‎72‎‎30 00905535899189
وقت العمل الاثنين - السبت 9 صـ حتى 9 مـ الاحد 10 صـ حتى 3 بعد الظهر
البريد الالكتروني info@seldacenter.com seldacenter@gmail.com
رقم خدمة العملاء 00‎90‎553068‎72‎‎30 00905535899189

زراعة الشعر | ملف كامل متكامل عن عملية زراعة الشعر بالصور والفيديو

زراعة الشعر

زراعة الشعر

ان الشعر من اهم مظاهر الجمال التي كمل الله بها خلق الإنسان، ولذلك غالبا الجميع يلجأ إلى عملية زراعة الشعر للتخلص من مشكلة تساقط الشعر أو الصلع للرجال والنساء بل وتبدو المشكلة متزايدة بالنسبة للنساء، و الجمال يهمهُن بطبيعتهن أكثر من الرجال.

اما الصلع الوراثي فسبحان الله  هو يصيب الرجال بنسب كبيرة ، ونادرًا ما يصيب النساء ويحدث بسبب حساسية بسبب   هرمون الذكورة، ويمكن علاج هذا  باستعمال  بعض المستحضرات والكريمات  الطبية مثل “الروجين”، لكن تكون هذه المستحضرات حلًا مؤقتًا ومحدود النتائج.

أما بالنسبة  لتساقط الشعر الغير وراثي فتكون في  تزايد النسبة بسبب الوقت الراهن، واما النسبة عند الاناث فأصبحت بشكل متقارب بسبب نسبة الصلع الوراثي عند الرجال، وتؤدي الى  أسباب في اضطرابات نفسية وعصبية، أو نقص في بعض  العناصر الغذائية، و أمراض جسدية كذلك كما يحدث في حالات منهاة

الغدة الدرقية، وعلى  المرضى الذين يكون  علاجهم بالمستحضرات الكيماوية، ومن  المحتمل ان يحدث أيضًا بعد الحروق والجروح.

ويتم علاج مشكلة تساقط الشعر بعدة  أسباب واخذ  قسط كاف من الراحة، وتناول الكثير من  الفيتامينات الهامة لتقوية الشعر، وعلاج المريض هو  الذي يسبب ذلك فيكون  ثمة نتائج  في حال الصلع الوراثي أو الغير وراثي هنا الحل الأمثل والنهائي هو زرع الشعر.

 

فيديو قبل وبعد عمليات زراعة الشعر في تركيا مركز سيلدا لزراعة الشعر و عمليات التجميل

 

كيف تتم عملية زراعة الشعر ؟

يمر المريض عادة بعدد من المراحل في عملية زراعة الشعر:

  • إعدادات وتجهيزات المريض للعملية زراعة الشعر.
  • مرحلة التخدير قبل عمليز زراعة الشعر.
  • كيفية استخراج البصيلات من المنطقة المانحة.
  • فصل البصيلات أو الشرائح.
  • مرحلة الزراعة للبصيلات في منطقة الصلع.

إعداد المريض للعملية زراعة الشعر

قبل  أن يتم تقرير عملية زراعة الشعر في مركز سيلدا تطلب الدكتورة سيلدا القيام بإجراء فحوصات شاملة للمريض، وكذلك فتح الملف الطبي له يكتب فيه ما يمكن ان يستفيد منه المريض طبيًا، وان كان يقوم  علاجه من مرض ما، أو يكون ذو حساسية ضد أي مستحضر طبي، وقابلية المريض للنزيف في ذلك ، وأحد أفراد العائلة  يشتكون من مرض وراثي ويكون الحرص على سلامة المريض، وهو  من البديهيات الطبية قبل أي جراحة.

ومن بعدها تتمز مراجعة جميع الإجراءات في اليوم المقرر للقيام بالعملية لإجراء العملية، ولك أن تقوم بسؤال الطبيب عن كل ما يشغلك تجاه العملية.

و يقوم الطبيب بعمل تنظيف كامل لفروة الرأس، وإعادة رسم الشعر، وإضافة في  علامات أخرى تساعد اثناء العملية، بعد ذلك بداية الخطوات الفعلية للعملية تكون بأخذ بعض المسكنات للاسترخاء، ثم بعد ذلك يتم تخدير المنطقة المستهدفة في عملية زرع الشعر.

مرحلة التخدير قبل عملية زراعة الشعر

يتم يستعمل مخدر موضعي في عملية زرع الشعر، وبعدها يقوم بوضع جهاز يطبق تردد عالي من الاهتزازات على الجلد لتقليل الشعور بالحقن، و كذلك طبيًا يكون  بالتخدير الاهتزازي، وهو أمر يكفي جدًا لجعل المريض لا يشعر بأية آلام أثناء إجراء عملية زراعة الشعر.

كيفية استخراج البصيلات من المنطقة المانحة

هنا تتم عملية استخراج بصيلات الشعر الطبيعي بطريقتين:

الطريقة الأولى: طبيًا تسمى “طريقة الشريحة Follicular Unit Transplantation”

بحيث  تستأصل  شريحة صغيرة من مؤخرة الرأس “المنطقة المتبرعة”، ثم تُقسَّم إلى شرائح صغيرة جدًا، كل شريحة هنا تحتوي على شعرة واحدة أو شعرتين وتتم   تحت مجهر خاص، ثم يتم تسكير الجرح تمامًا بحيث لا يظهر له أثر.

واما هذه الطريقة فيها نوعً من الالم يتم بعد انتهاء العملية بذلك ، واحيانا تترك  ندبة بسيطة بالخلف، وهنا نعتمد على مرونة فروة الرأس، ولكن بدون أي ورم  في المنطقة.

الطريقة الثانية: وهي الأحدث والأسهل ويتم العمل بها حاليًا وتسمى هذه طريقة الاقتطاف الغير جراحية “Follicular Unit Extraction” أو الطعوم الدقيقة.

يحدث  اقتطاف البصيلات أو طعوم دقيقة “كرافت” واحدة تلو الأخرى باستخدام أجهزة حديثة بقياس 1 ملم من المنطقة المانحة ، وتغلق  المنطقة فورًا، وخلال 48 ساعة يستطيع الشخص ممارسة حياته بصورة طبيعية، وتكون مميزة هذه الطريقة بأنها ليست مؤلمة، ولا تترك أية آثار أو ندبات في فروة الرأس.

بعدها يتم فصل البصيلات وتنظيفها  في محلول ملحي للحفاظ عليها لحين زراعتها.

مرحلة الزراعة للبصيلات في منطقة الصلع

بعد الزراعة نلجأ الى  الشعر المطلوب للزراعة بأي من الطريقتين يتم زراعته بطريقة واحدة، وهنا يقوم الطبيب  بفعل  ثقوب صغيره جدًا في الجزء المصاب بالصلع، ويكون عددها مكون من مئات آلاف الثقوب بحسب مساحة الجزء المراد زراعته. هنا تستهلك هذه العملية وقتًا اطول نسبيًا من أربع إلى ست ساعات، و يتم فيها زرع البصيلات واحدة تلو الأخرى.

وهذه العملية تقوم في جلسة واحدة يتم  من خلالها زرع البصيلات التي يكون عددها بين ألفين وحتى سبعة آلاف شعرة وهي تكفي  عادة للشخص إلا إذا كان رأسه خالية تمامًا من الشعر.

نتائج عملية زرع شعر

يجب الانتهاء من ا لعملية لكي تنمو البصيلات التي تم زرعها ويبدأ الشعر بالنمو ، حيث يغطي الشعر المساحة الذي تمت  زراعتها من جديد خلال شهر أو شهرين، وبين  ستة أشهر ينمو الشعر بالكامل ليعود إلى طوله الطبيعي.

ويظهر  الشعر المزروع كأنه  طبيعيًا، وخصوصا إذا كان  الشخص  يمشي على نظام غذائي صحي، والاهتمام به  عن طريق استخدام  المستحضرات الطبية والكريمات اللازمة.

نستطيع  حلاقة الشعر وتصفيفه بعد ست أشهر من العملية تمامًا كما لوكان طبيعيًا.

مضاعفات عملية زرع الشعر تحتاج عملية زرع الشعر تخدير موضعي، لذلك لا يمكن ان تليها مضاعفات سلبية نتيجة التخدير، واما المضاعفات تكونوا على شكل التهابات يتم  تجنبها بتناول مضادات حيوية  وواحيانا بعض الكدمات التي تختفي بشكل تدريجي، مما يحدث نزيف تحت فروة الرأس وهنا يقوم  التغلب على ذلك  سريعًا باستخدام أدوية مضادة للنزيف.

نصائح مقدمة من الدكتورة سيلد يجب على المريض اتخاذها قبل إجراء زرع الشعر.

  • على المريض القيام بالتحاليل الطبية الروتينية التي تسبق أي إجراء جراحي.

  • والابتعاد عن وتناول الأسبرين والأدوية المميعة للدم أو الأعشاب المضادة للالتهابات غير السترويدية خلال سبعة أيام قبل إجراء العملية، وعموما يجب عليك إخبار الطبيب عن أي مستحضر طبي تستخدمه  قبل إجراء الجراحة.

  • الاقلاع عن تناول المشروبات الكحولية قبل العملية بيومين على الأقل.

  • وهنا ينصح بعدم قص الشعر قبل العملية لذا يجب ترك الشعر طويلًا.

الأمور الواجب مراعاتها بعد عملية زراعة شعر

  • عدم اصطدام اي شيء في رأسك .

  • النوم في وضع شبه مستقيم في الليلة الأولى بعد العملية، كما يجب استخدام اثنتين من الوسائد لرفع الرأس خلال الثلاثة أيام الأولى بعد العملية.

  • 3.عدم  لمس  شعرك المزروع لمدة يوم إلى يومين بعد القيام بالجراحة، وإن وددت استخدام المشط عليك  تجنب المنطقة المزروعة حتى لا تتأثر قبل نمو الشعر الجديد.

  • عدم استعمال محلول على شكل رذاذ في المنزل يساهم في نمو وظهور  الشعر الجديد و هنا  يتم استخدامه في المنطقة المزروعة كل نصف ساعة في اليوم الأول بعد العملية.

  • على المريض أن يراجع الطبيب المختص في اليوم التالي لإزالة الضمادات.

  • التوقف عن اخذ لأسبرين والمشروبات الكحولية لفترة ثلاثة أيام بعد الجراحة.

  • الابتعاد عن التمارين المرهقة كالسباحة ورفع الأثقال لفترة أسبوع بعد العملية.

  • تجنب استعمال المكواة ومجففات الشعر لمدة أسبوع أو أسبوعين.

  • وكذلك عليك استخدام فرشاة شعر جديدة غير تلك القديمة، على الأقل في الأسبوعين الأولين بعد العملية.

  • لا يجب تناول أدوية مسكنة غير التي يصفها الطبيب، ة إن الأدوية المخففة للألم يتم فيها تناول  حبة  أربع أو ست ساعات و ويتم تناول  المضادات الحيوية عن طريق الفم ثلاث مرات يوميًا بعد الأكل خلال يومين وحتى ثلاثة أيام.

  • اما مراجعة الطبيب بعد يومين من العملية لغسل الشعر، ثم بعد ذلك يتم غسله يوميًا بالمنزل بماء بارد ورغوة خفيفة باستخدام شامبو طبي.

  • الابتعاد عن التعرض المباشر لأشعة الشمس حتى لا يتورم الجرح، ويمكنك ارتداء قبعة بشرط أن تكون فضفاضة.

  • اعتبار النزيف في المنطقة المانحة هو امر طبيعي مع أن نسبة حدوثه لا تتجاوز 1% من الحالات، وفي تلك الحالة يتم منح طبقة رقيقة من الشاش المعقم والضغط عليها لمدة 10 دقائق على الاقل

  • التخلص من الخياطة من المنطقة المانحة يكون بعد فترة تقدر بين  عشرة أيام وحتى ثلاثة أسابيع حسب تقدير الطبيب المعالج.

  • تكلفة زراعة الشعر تكلفة عملية زراعة الشعر مرتفعة على مستوى العالم، ففي العالم العربي وبشكل خاص في مصر تعتبر هذه العملية مكلفة جدًا إذا ما قورنت بدخل الأفراد.إذ تبلغ تكلفة زراعة الشعر الطبيعي في دول الغرب وأوروبا من 4,000 إلى 5,000 دولار، أما في مصر فغالبًا ما تتراوح تكلفتها بين 2,000 وحتى 3,000 دولار، وتعتمد تكلفة العملية على عدة عوامل منها على سبيل المثال لا الحصر

  • نوع العملية والتقنيات المستخدمة فيها، فطريقة الاقتطاف تختلف عن طريقة الشرائح.

  • اما كل مادة مستعملة في العملية، مثل السائل المستعمل في حفظ البصيلات، فهناك أنواع متعددة بحيث يعد سائل الهييوثورموسول هو الاغلى والأكثر فاعلية وملاءمة لحفظ الأنسجة الحية في درجات حرارة منخفضة من درجتين وحتى ثمانية درجات، وقد يتراوح سعر 100 ملم منه ليصل الى 200 دولار، ويوجد انواع ثانية ك “السالين” يتوفر بسعر أقل.

  • اما المكان الطبي الذي ستقام  فيه العملية يجب ان يكون فائق العناية، ومستوى التعقيم، والخبرة، وكذلك الكادر الطبي يجب ان يكون خبير ومهتم ، ويضاف الى ذلك أجر الطبيب الذي يقوم بالعملية، واهميته و خبرته وشهرته، وتكون تلك الاسباب  من أهم ما يحدد تكلفة العملية.

  • عدد البصيلات: يكون عدد البصيلات عامل يؤثر  في تحديد تكلفة العملية في  زراعة الشعر في بعض المراكز الطبية ، وان الكثير من المراكز لا يعتبرونها عامل مؤثر في تحديد التكلفة.

  • اما المكان الذي سيقوم فيه في زراعة الشعر فيحدد، فليست كل مناطق زرع الشعر سواء مثلا زراعة الشعر في الذقن والشارب تحتاج لوقت وجهد أكبر وعناية مختلفة، وكذلك زراعة الشعر في الحاجبين، ولذلك يتم اختلاف  هاتين العمليتين عن عملية زراعة الشعر في فروة الرأس لذلك تصبح أعلى تكلفة.

اما التكلفة هنا لم تكن ثابتة بل تحكمها اسباب عديدة، ويجب ألا تكون التكلفة هي العامل الرئيسي في اختيار المركز الذي ستقوم فيه بزراعة شعر به.

نصائح قبل أن تقرر إجراء زراعة شعر

من داخل غرفة العمليات زراعة الشعر
من داخل غرفة العمليات زراعة الشعر

عليك هنا البحث عن الطبيب وبشكل جيدًا وان تتأكد مما لديه من معرفة وخبرة كافية، والسؤال عن المركز ومستوى الرعاية الصحية فيه، ثم يجب السؤال عن التقنيات التي ستستخدم أثناء العملية.

هنا يجب ان نتواصل مع مرضى سابقون تعاملوا وأجروا عملياتهم في نفس المركز، وسؤالهم عن اهمية رعاية المركز الصحية، وكيفية المعاملة  مع المرضى، ونسبة نجاح العملية، وهل جرى  لهم أية مضاعفات بعدها أم لا، ولا يمكن ان تهتم بزخارف الإعلانات في وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام .لأنها احيانا كاذبة

مميزات عملية زراعة الشعر

تتميز زراعة الشعر بالقضاء على مشاكل تساقط الشعر نهائيًا، إذ أن الشعر المزروع لا يتساقط أبدًا إلا زراعة الشعر.

ثم يقوم الطبيب بعمل تنظيف شامل لفروة الرأس، وإعادة رسم الشعر من جديد بحيث يكون الشعر غير موصول وهذا لا يعتبر وصلا للشعر.

عيوب عملية زراعة الشعر

اول تلك العيوب هي الكلفة في زراعة الشعر فهي كلفة كبيرة ، ونظرًا لقلة المراكز والأطباء المختصين بهذا النوع من العمليات في زراعة الشعر ، وكذلك الامر ارتفاع أسعار الأجهزة والتقنيات الحديثة المستعملة فيها، و أن طول فترة العملية يكون أحد العيوب إذ تستغرق العملية من ست إلى ثمانية ساعات.

واما الأطباء فيعتبرون ان عدم تساقط الشعر المزروع هو أحد العيوب خاصة عند الكبر، إذ يتساقط الشعر من المنطقة المتبرعة خلف الرأس، ويبقى الشعر المزروع بالمنطقة الأمامية مثيرًا للاستغراب ومخالفًا للطبيعة.

ما الحالات التي يستحسن إجراء زراعة شعر لها؟

يفضل في زراعة الشعر اولا في حالات الصلع الوراثي، وكذلك الامر  في حالات السقوط الكثيف للشعر، والشعر الخفيف وبشكل كبير جدا لدى النساء، أما في حالات التساقط العادي للشعر فيستحسن استخدام المستحضرات والعلاجات الطبية ضد التساقط وعلاج السبب.

العمر المناسب لإجراء عملية زرع الشعر على المريض أن ينتظر المريض حتى سن العشرين ليكون النمو و البناء الجسدي مكتمل ، وتكون  كثافة الشعر في المنطقة المتبرعة، فهنا يقوم بإجراء العملية وكذلك  نتائج نجاح أكبر، والحيلولة دون حدوث اية  مضاعفات، أما قبل هذا العمر فيكون العلاج الطبي أفضل من الزراعة.

زراعة الشعر في حالات خاصة

  • في حالة مرضى السكري والضغط

يستطيع القيام في عملية زراعة الشعر لمريض السكري إن لم يتم علاجه بالأنسولين، أما إذا كان  المريض يعالج بالأنسولين فمن المحتما حدوث  مضاعفات وقتها لا يمكن السيطرة عليها من التهابات وعدوى جلدية. أما مرضى الضغط يستطع الطبيب إجراء زراعة الشعر لهم، مع الحاجة إلى رعاية خاصة ومشددة لتجنب النزيف والمضاعفات الأخرى للعملية.

  • زراعة الشعر عند مرضى الثعلبة

مرض الثعلبة  هو داء يصيب جهاز المناعة في جسد الانسان ، فيقوم بالهجوم على الشعر في مناطق الجسد المختلفة دون  اي  إنذار وهذا  يصيب كلا الجنسين دون عمر اي عمر محدد، لا يمكن تحديد  معلومات وأبحاث طبية كافية بشان  علاج الثعلبة الجراحي، رغم  أن بعض التجارب قد ادت الى النجاح وهذا أمر يبشر بالخير، ولكن ما يزال هناك الكثير من الجدال حولها بالرغم من نجاح الكثير من عمليات زراعة  الشعر مع نمو الشعر فيها بعد فترة طويلة.

وعلى الاغلب يكون  مريض الثعلبة أحيانًا مصابًا في المنطقة المانحة، وفي هذه الحالة فإن الحل هو استنساخ الشعر. فلا  حل اخر

عموما لا يمكن زوال العلاج الجراحي للثعلبة  وخصوصا انه قيد التجارب، على أمل أن يتوصل الأطباء الباحثون إلى بعض  تقنيات جراحية متطورة لعلاجها.

  • زرع الشعر بعد العلاج الإشعاعي

فأما العلاج بالإشعاع يسبب تلف  بصيلات الشعر، ولهذا  تصعب زراعة الشعر إن كان الإشعاع بشكل او اخر موجه  لمساحة كبيرة منه، أما ان كان العلاج بالإشعاع في مناطق محددة من الرأس، فتكون  عملية زراعة الشعر محتملة  وقد تسبب  نتائج نجاح عالية بإذن الله، بشرط توفر كثافة كافية في المنطقة المانحة.

هل يؤثر التدخين في عمليات زراعة الشعر؟

ان التدخين يؤثر بشكل عام على صحة أجهزة الجسم كلها وأنسجتها فهو كذلك يؤثر على صحة الشعر الطبيعي، ويقوم  بتأثيره على الشعر المزروع؟

إن التدخين يؤدي إلى انسداد في الأوعية الدموية، ولذلك  يقل توزيع الأكسجين الذي تحتاجه الخلايا لاكتمال حياتها مما يساهم في  تأخر نمو البصيلات المزروعة، وتأخر  شفاء الجرح، إذ أن تأثير التدخين هنا يكون معروف بشكل اساسي في  أنواع الجروح، وهنا قد يؤدي إلى موت البصيلات المزروعة وتلفها.

ويسبب ازدياد في التدخين من خلال حدوث الالتهابات والعدوى بعد العملية، فعلى الشخص الذي  يقوم بإجراء عملية زراعة شعر أن يقلع  عن التدخين قبل العملية بأسبوعين وبعدها بأسبوعين، ويفضل كذلك  التوقف بشكل نهائي  عن التدخين حتى لا يبذر امواله دون جدوى

الفرق بين زراعة الشعر الطبيعية والصناعية

هنا يجب علينا  التنويه في الفرق بين زراعة الشعر الطبيعي و زراعة الشعر الصناعي، ففي عملية زراعة الشعر الطبيعي تؤخذ بصيلة من ذات الشخص ويتم زراعتها فيه أيضًا فلا يقاومها جهاز مناعته.

أما بالنسبة لعملية زراعة الشعر الصناعي فهي عبارة عن زراعة ألياف صناعية يصنعها الجسم، وقد تحدث بعض التهابات والمضاعفات شديدة بفروة الرأس اي  لا تنتهي إلا بإزالة الشعر المزروع.

[/vc_column_text][/vc_column][/vc_row]

1 comment

اترك تعليق

مركز سيلدا لـ زراعة الشعر و عمليات التجميل | © 2017 Selda Center